أغرب ستة مقابر تاريخية في العالم

أغرب ستة مقابر تاريخية في العالم
اختلفت طرق الدفن وأماكنه طبقاً لثقافة وتدين كل شعب، وعليه فقد جمعنا في التقرير التالي أغرب 5 مواقع دفن في العالم

1- ضريح تاج محل - الهند
في عام 1631، أصيب الإمبراطور المغولي شاه جاهان بالحزن الشديد بعد وفاة زوجته الثالثة المحببة ممتاز محل في أثناء ولادتها لابنهما الرابع عشر جوهرة بيجام.
وقبل أن تلفظ ممتاز محل أنفاسها الأخيرة، طلبت منه أن يبني لها ضريحًا أجمل من أي ضريح آخر على وجه الأرض. حقق شاه جاهان أمنية زوجته، فبدأ بناء الضريح في عام 1632 – أي بعد وفاتها بعام واحد. وتعرض مذكرات شاه جاهان التي تكشف عن مدى حزنه قصة الحب التي ألهمت المهندسين عند وضع التصميم المعماري لضريح تاج محل. تم الانتهاء من بناء الضريح نفسه في عام 1648، أما بقية المباني والحديقة المجاورة فتم الانتهاء منها بعد ذلك بخمس سنوات
2- رين لو شاتو - فرنسا
روايات كثيرة ومعقدة تلك التي تحكي عن فرسان الهيكل ورابطة سيون، وربما هي حقيقة تلك التي بُنيت من أجلها أحد أهم وأكبر القلاع في فرنسا والعالم، وهي القلعة التي وجد بها الأب "فرانسوا" العديد من المخطوطات التي تشير الى وجود مقابر سرية تاريخية لفرسان الهيكل تحت مذبح الكنيسة.
3- غورديام - تركيا
أسطورة الملك "ميداس" الذي كان يحول كل ما يلمسه الى ذهب، هي وراء ذلك المكان التاريخي المسمى بـ"تل ميداس"، وهو عبارة عن تبة بنيت في القرن الثامن قبل الميلاد لدفن الموتى المقربين من الملك خلال حياته، ثم تصبح مثواه الأخير بعد مماته.
4- كولومبيا البريطانية - كندا
العديد من الرؤوس المقطوعة والأجسام المدفونة تحت الجليد منذ عام 1420، كانت هي أهم ما وجده العلماء في منطقة كولومبيا البريطانية بكندا، وبعد البحث ومقارنة الحمض النووي للأجزاء التي تم العثور عليها، خرجت النتائج لتؤكد أن هذه العشيرة كانت تسمى عائلة "وولف" وهي أحد العائلات الأولى التي كانت تدفن الموتى تحت الجليد لسنوات وسنوات.
5- شمال شرق منغوليا
تقول الأسطورة أن "جنكيز خان" مدفون في مكان سري، يموت كل من يقترب منه، حيث أن القبر الموجود في قصره لا يحتوي إلا على بعض المتعلقات الشخصية لكنه لا يحتوي على رفاته، ولكن البحث مازال مستمراً عن هذه المقبرة التي يعتقد أنها ستكون مليئة بالثروات التي كان يمتلكها ذلك الملك الشهير.
6- وادي الملوك - مصر
المكان الذي اكتشف عام 1907، ويحتوي على 55 قبر فرعوني تاريخي، أهمهم القبر الخشبي لـ"تي" التي يقال أنها والدة "إخناتون" والد الملك الذهبي "توت عنخ أمون"، كما تم العثور على قبر الملك "إخناتون" ذاته في المقبرة رقم 55، ففي البداية ظن العلماء أنه قبر شخص دفن في الـ20 من عمره، لكن بعد العديد من الأبحاث تأكدوا أنه ملك الوادي.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
Design by Free Wordpress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Templates | حدائق الالوان: حدائق الالوان